تفسيراً موجزاً لآيات الصيام التى وردتْ فى ( سورة البقرة )

منتدى ختم القران الكريم وكل الموضوعات التى تساعد على ذلك

المشرفون: نواب المدير العام، فريق الاشراف والاداره

أضف رد جديد
صورة العضو الشخصية
naaaanaaaa
مجموعه العضوات النشيطات
مجموعه العضوات النشيطات
مشاركات: 8124
اشترك في: 06 يناير 2009, 00:23
النوع: انثى
الحاله الاجتماعيه: متزوجه
الحاله الوظيفيه: بدون عمل
انا حاليا: متفائل

تفسيراً موجزاً لآيات الصيام التى وردتْ فى ( سورة البقرة )

مشاركة بواسطة naaaanaaaa » 28 أغسطس 2009, 17:29


"$& والصلاة والسلام على سيدنا محمد


خاتم الأنبياء والمرسلين


وعلى آله وصحبه وسلم





تفسيراً موجزاً لآيات الصيام التى وردتْ فى ( سورة البقرة )


فى الآيات ( 183 - 185 )


حيث يقول الله- سبحانه وتعالى - : -



( يا أيها الذين آمنوا كُتب عليكم الصيامُ كما كتب على


الذين من قبلكم لعلكم تتقون ، أياماً معدودات فمن كان


منكم مريضاً أو على سفرٍ فعدة من أيام أخر وعلى


الذين يطيقونه فدية طعام مسكين فمن تطوّع خيراً فهو


خير له وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون ، شهر رمضان


الذى أنزل فيه القرآنُ هدىً للناس وبيناتٍ من الهدى


والفرقان فمن شهد منكم الشهرَ فليصمْه ومن كان مريضاً


أو على سفر فعدة من أيام أخر يريد الله بكم اليسر َ


ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبّروا الله


على ما هداكم ولعلكم تشكرون )




معانى المفردات


يا آيها الذين آمنوا : ناداهم بلفظ الايمان ؛ ليحرك فيهم


مشاعر الطاعة ، ويذكى فيهم جذوة الايمان...



كتب عليكم الصيام : أى فرض عليكم صيام شهر رمضان...




كما كتب على الذين من قبلكم : اى كما فرض على


الأمم التى قبلكم....



لعلكم تتقون : لتكونوا من المتقين لله ، والمجتنبين لمحارمه..



أياما معدودات : أى والصيام أيامه معدودات ، وهى أيام


قلائل ..فلم يفرض عليكم الدهر كله تخفيفا ورحمة بكم...



فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر: أى من


كان به مرض أو كان مسافرا فأفطر ، فعليه قضاء


عدة ما أفطر من أيام غيرها....



وعلى الذين يطيقونه : أى وعلى الذين يستطيعون صيامه


مع المشقة لشيخوخة أو ضعف فانهم اذا أفطروا عليهم


فدية بقدر طعام مسكين لكل يوم....



فمن تطوّع خيراً : أى فمن زاد على القدر المذكور فى


الفدية ( فهو خير له ).....



وأن تصوموا خير لكم : أى والصوم خير لكم من الفطر


والفدية إن كنتم تعلمون مافى الصوم من أجر وفضيلة...



هدى للناس : يعنى رشاداً للناس إلى سبيل الحق


وقصد المنهج..



وبينات : أى دلائل وحجج بسنة واضحة جلية لمن


فهمها وتدبّرها دالة على صحة ما جاء به من


الهدى المنافى للضلال....



والفرقان : مافرق بين الحق والباطل...



فمن شهد منكم الشهر فليصمه : أى فمن دخل عليه شهر


رمضان وهو مقيم فى داره فعليه صيام الشهر كله....



فعدة من أيامٍ أخر : أيام معدودة سوى هذه الأيام...



ولتكملوا العدة : أى ولتكملوا عدة شهر رمضان


بقضاء ما أفطرتم.....



ولتكبروا الله : أى ولتحمدوا الله على ما أرشدكم به


من معالم الدين.....



ولعلكم تشكرون : أى ولكى تشكروا الله على


فضله وإحسانه...





الشرح الإجمالى للآيات


فى هذه الآيات الكريمة يخبر الله - تعالى - على ما


منّ به على عباده ؛ بأنه فرض عليهم الصيام كما فرضه


على الأمم السابقة ؛ لأنه من الشرائع والأوامر التى فيها


من المصالح العظيمة للخلق فى كل زمان ، وفيه


تنشيط لهذه الأمة المحمدية بأن تنافس غيرها من


الأمم ، وتسارع إلى صالح الخصال ، وإنه ليس من


الأمور الثقيلة التى اختصتْ بها هذه الأمة عن غيرها


ثم ذكر الله - سبحانه وتعالى - حكمته فى مشروعية


الصيام ، فقال : ( لعلكم تتقون ) إذ إن الصيام من أعظم


الأسباب الجالبة للتقوى ، إذ إنه يضيق مجارى الشيطان


ويقوى النفس على طاعة الرحمن حقيقة مجربة...


ولما ذكر سبحانه الصوم ، فإنه أخبر أنه أيامٌ معدودات


أى : قليلة فى غاية السهولة يستطيع أن يؤديها


المكلف العادى....


ثم سهّل تسهيلاً آخر فقال : ( فمن كان منكم مريضاً أو


على سفرٍ فعدة من أيام أخر ) وذلك فيما إذا حصلتْ


المشقة ، فإن الله قد أباح لهما الفطر ، ولما كان لابدَّ


من حصول مصلحة الصيام أمرهما أن يقضياه فى أيام


أخر إذا زال المرض ، وانقضى السفر ، وحصلتْ الراحة...


وأما الذين يشق عليهم الصيام كالكبير والمريض مرضا


مزمنا ؛ فعليه فدية عن كل يوم طعام مسكين عوضاً عن


فوات الصيام فى وقته ، وامتثالاً لأمر الله - تعالى -


وتحقيقا لمبدأ العبودية لله - تعالى - ....


ثم يذكر سبحانه فى( الآية الثالثة ) : -




أنه لما ذكر - تعالى - أنه كتب على أمة الاسلام الصيام


فى الآية السابقة ، وأنه أيام معدودات ، فإنه يبين فى


هذه الآية أن المراد من الأيام المعدودات أيام شهر رمضان


المبارك ، وأن الله - سبحانه وتعالى - قد مدح هذا الشهر


العظيم لاختصاصه بالصيام ، ونزول القران الكريم


هادياًوموضحا طرق الهداية ، وفارقاً بين الحق والباطل..


ثم يبين الله -سبحانه وتعالى - أحكام أهل الأعذار ، الذين


لايستطيعون الصيام إما لمرضٍ أو لسفر ، وأن على من


أفطر بهما قضاء ما أفطر بعدده ...


وأخبر سبحانه - وهو الرءوف الرحيم بخلقه - أنه يريد


بالإذن فى الإفطار للمريض والمسافر اليسر بالأمة


ولا يريد بها العسر ، وذلك أن الاسلام قد جاء بالسماحة


فى كل شيئ...


ثم علل سبحانه القضاء لإكمال عدة الصيام ، وللتكبير


على الهداية ، فإن من فعل هذا فعسى أن


يكون من الشاكرين....


تقبل الله منى ومنكم صيام شهر


رمضان الكريم...وكل عام وأنتم بخير..
صورة
صورة
صورة

صورة العضو الشخصية
ســـــاندرا
محجبه متميزه
محجبه متميزه
مشاركات: 629
اشترك في: 21 إبريل 2009, 13:53
النوع: انثى
الحاله الاجتماعيه: غير متزوج
الحاله الوظيفيه: طالبه
انا حاليا: متفائل
مكان: العراق

Re: تفسيراً موجزاً لآيات الصيام التى وردتْ فى ( سورة البقرة

مشاركة بواسطة ســـــاندرا » 02 أغسطس 2011, 17:46

(*&) (*&) (*&) (*&)
صورة

صورة

أضف رد جديد

العودة إلى “منتدى ختم القران الكريم”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد